الرئيسية / أخبار عسكرية و سياسية / الولايات المتحدة تعترف بتفوق الأسلحة الأسرع من الصوت الروسية والصينية على أسلحتها

الولايات المتحدة تعترف بتفوق الأسلحة الأسرع من الصوت الروسية والصينية على أسلحتها

دعا نائب وزير الدفاع الأمريكي البنتاغون إلى “التغلب” على روسيا والصين في تطوير أسلحة تفوق سرعة الصوت.

ذكرت صحيفة واشنطن بوست، أن روسيا والصين تتفوقان على الولايات المتحدة في صنع صواريخ تفوق سرعة الصوت. ولهذا السبب أصبح هذا النوع من الأسلحة المهمة ذا الأولوية للبنتاغون.
ولفت نائب وزير الدفاع مايكل غريفين الانتباه على هذه المشكلة خلال جلسات الاستماع في الكونغرس. حيث دعا الجانب الأمريكي إلى “التغلب” على روسيا والصين.

وأشارت الصحيفة إلى أن البنتاغون أخذ المعلومات عن الأسلحة الروسية التي تم الإعلان عنها من قبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في رسالته إلى الجمعية الاتحادية، بشكل جدي.

وفي الوقت الحاضر تقوم الولايات المتحدة بتطوير سلاح تفوق سرعته سرعة الصوت، ولكن ما تزال كل التفاصيل سرية.

ووفقا للصحيفة، فإن الجيش الأمريكي يدرك أنه لا يستطيع تهديد روسيا والصين بأسلحة تفوق سرعتها سرعة الصوت وكذلك لا يضمن حماية الولايات المتحدة من مثل هذه التهديدات.

بالإضافة إلى ذلك، أعرب الجانب الأمريكي عن قلقه من أنه إذا حققت روسيا أو لجان المقاومة الشعبية نجاحا أكبر، فقد تصل هذه التقنيات إلى جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية أو إيران.

عن Military Zonex

شاهد أيضاً

رد أمريكا على “ضربة” روسيا

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه أصدر تعليمات بإنشاء فرع جديد للقوات المسلحة الأمريكية. وعلل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *